البذور وكل ما تريد معرفته عنها
0
بذور

البدايه

البذور هى مهد الحياه.هى أحد عطايا الطبيعه وهداياها إلى بنى البشر. هى البدايه وهى النهايه.تبدأ منها الحياه وتنتهى بها لتبدأ من جديد.

بسم الله الرحمن الرحيم

وَالتِّينِ وَالزَّيْتُونِ (1) وَطُورِ سِينِينَ (2) وَهَٰذَا الْبَلَدِ الْأَمِينِ (3)

صدق الله العظيم

لقد أقسم المولى عز وجل بإحدى نعمه علينا وهى النبات. ثم اشار إلى البلد الأمين.فليس أكثر من هذا دليلا على ان الامان هو نعمة من انعم الرحمن متمثلا فى النبات.وأصل النبات هو البذره.فتواجد البذره هو دليل الامان من تقلبات المستقبل.وقد أوصى سيدنا يوسف عليه السلام بتخزين الحبوب فى وقت الرخاء.حتى تصير اماناً للناس من مخاطر المجاعات فى وقت الجدب.وفى وقتنا الحالى تعمل أكثر البلاد تقدما على الاستثمار فى البذور.فتجد الأبحاث تُجرى بكثافه لإنتاج أفضل السلالات التى تعطى إنتاجا وفيرا.وخصصت المنظمات الامميه العالميه وقتا ومالا للحفاظ على “الامن الغذائى” من خلال البذور.

تعدّ  الركيزة الأساس لقوت بني الإنسان. إذ أنها مستودع الإمكانات الوراثية لأنواع المحاصيل وأصنافها التي تنشأ عن التحسين المستمر والإنتخاب المتواصل على مر الزمن.

ولذلك يعتبر تحسين المحاصيل وتقديم بذور ومواد زراعة عالية الجودة لأصناف مختارة الى المزارعين أمراً ضرورياً لضمان تحسين الانتاج المحصولي وتلبية متطلبات التحديات البيئية المتزايدة. ومن ثم فان الأمن الغذائي يعتمد بالفعل على أمن البذور وتوافرها لدى المجتمعات الزراعية.

منظمة الاغذيه والزراعه للامم المتحده (FAO)

بذور
انواع من البذور

تعريف البذور

البذرة عبارة عن بويضة مخصبة تحتوي على جنين النبات. في ظل ظروف النمو المناسبة ، ستصبح نبته جديده. وبالتالي ، فإن البذره تعتبر أيضًا عضوًا في التكاثر خاصةً للنباتات المنوية (أي عاريات البذور و كاسيات البذور).

النباتات مثل السرخس والطحالب وحشيشة الكبد لا تنتج بذره. لا تحتوي عاريات البذور على مبايض وبالتالي تنتج بذره عارية. تنتج كاسيات البذور البذره التي يتم تغليفها بغطاء خارجي واقي (طبقة بذرة أو تيستا) واحتياطيات غذائية (السويداء) كمصدر غذائي للجنين النامي.

تستخدم الفلقات من جنين النبات داخل البذرة كأساس في تصنيف كاسيات البذور. الثنائيات هي كاسيات البذور التي تحتوي على فلقتين. الأحاديات هي تلك التي لديها فلقة واحدة فقط. بعضها بكون صالحة للأكل (مثل البقوليات والمكسرات والحبوب).

تعد البذره الصالحة للأكل عنصرًا أساسيًا في النظام الغذائي الحيواني نظرًا لمحتواها العالي من العناصر الغذائية المركزة ، على سبيل المثال النشويات والبروتينات والدهون. تستخدم الانواع الأخرى مثل عباد الشمس وبذور اللفت وبذور القطن تجاريًا في إنتاج الزيوت (الدهون).

تكوين البذره

اهمية البذور

أصبحت حياة الإنسان معتمدة على النباتات في الصفات والتطورات التي توفرها ، والتي تشمل الطب وإنتاج الغذاء.

تتم زراعة النباتات  لجمالها ورائحتها ، فضلاً عن أهميتها في تطوير الأدوية. النباتات هي أيضًا أساس النظم الغذائية البشرية في جميع أنحاء العالم. العديد من المجتمعات تأكل  بشكل شبه حصري  الأطعمة النباتية. وتعتمد فقط على نباتات البذور لتلبية احتياجاتها الغذائية. يهيمن عدد قليل من المحاصيل (الأرز والقمح والبطاطس) على المشهد الزراعي. تم تطوير العديد من المحاصيل خلال الثورة الزراعية عندما انتقلت المجتمعات البشرية من الصيد  إلى البستنة والزراعة.

لطالما كانت البذره تطورًا مهمًا في تكاثر ونجاح نباتات عاريات البذور و كاسيات البذور ، مقارنة بالنباتات الأكثر بدائية مثل السرخس والطحالب وحشيشة الكبد ، التي لا تحتوي على بذور وتستخدم الوسائل التي تعتمد على الماء لتكاثر نفسها. تهيمن نباتات البذور الآن على منافذ بيولوجية على الأرض ، من الغابات إلى الأراضي العشبية في المناخات الساخنة والباردة.

تساهم بعض البذور في إطعامنا. تساعد بذور الفاكهة وبذور الخضروات وما إلى ذلك في إطعام الإنسان والحيوان. تساعد بذور الحبوب مثل الشعير والشوفان والجاودار والأرز وما إلى ذلك في إطعام الطيور والحيوانات أيضًا. تنمو بعضها لتصبح أشجارًا ضخمة للمساعدة في تظليل الأرض.

من المهم الاحتفاظ بها حتى تتمكن من إعادة النمو والحفاظ على هذا التنوع ، خاصة إذا كانت تنمو بشكل عضوي حيث يجب أن تكون  أكثر صحة وتنمو أقوى.

البذره هى مخزون صفات النبات . وهى الأساس فى قدرة المحاصيل على الحفاظ على خصائصها.بل ولديها القدره على التكيف والتأقلم مع الظروف المحيطه.وأيضا التحسين على البذره بواسطة التهجين مع اصناف وسلالات أفضل.

البذور
بذور اليقطين (القرع العسلى)

كيفية الحصول على البذره

يتم استخلاصها بإحدى طريقتين وذلك حسب طبيعة النبات الذى سنحصل منه على البذره.

ويجب التاكد اولا من ان النبات او الثمار التى نستخلص منها البذره ناضجه وبمواصفات جيده.

  • استخلاص البذره بالطريقه الرطبه
  • استخلاص البذره بالطريقه الجافه

 

اولا: استخلاص البذور بالطريقه الرطبه

وتنقسم هذه الطريقه بدورها إلى نوعين:

التخمير
  • تجرى هذه الطريقه فى ثمار مثل الطماطم والخيار.
  • يتم شق الثمره إلى نصفين متساويين وتُستخرج منها البذور بملعقه.
  • توضع  فى برطمان زجاجى صغير ويمكن إضافة بعض الماء.
  • تتم كتابة نوع البذره على البرطمان.
  • يتم تغطية البرطمان بقطعه من الشاش أو القماش ولكن ليس بإحكام. عن طريق ربطه بأستك صغير أو خيط من الاعلى. حيث أن الهدف من التغطيه هو فقط حماية البذره من الحشرات.
  • يتم حفظ البرطمان فى مكان دافىء بعيدا عن اشعة الشمس المباشره .حيث تتراوح درجة حرارة مكان التخزين فيما بين 23 إلى 30 درجه مئويه.
  • يتم تقليب محتويات البرطمان من فتره لأخرى.وذلك لتجنب تعفن المحتويات.ويمكن إضافة القليل من السكر لمكافحة التعفن.
  • يُلاحظ ظهور آثار التخمر على بظهور ريم ابيض سميك يطفو على السطح. وسيكون من السهل ملاحظة عملية التخمر من خلال النظر إلى البذور فى البرطمان الزجاجى.
  • بعد حوالى 48 ساعه يُلاحظ ان البذور قد تركزت فى قاع البرطمان . وحينها تكون قد تخلصت من الطبقه الجيلاتينيه التى كانت تحيط بها.
  • إن لم تتركز  فى قاع البرطمان بعد 48 ساعه فإنها لن تكون صالحه للإستخدام.
  • يتم استخراج البذور وغسلها جيدا بوضعها فى مصفاه وتسليط تيار ماء قوى عليها.
  • يتم نشر البذور جيدا بفردها على سطح مستوى بمكان جيد التهويه وبعيدا عن أشعة الشمس المباشره.
  • عند جفافها يتم تخزينها(سنتكلم عن التخزين بالتفصيل لاحقا).

    تخمير البذور
بدون تخمير
  • تُجرى هذه الطريقه فى ثمار مثل الباذنجان والقرع والكوسه.
  • يتم شق الثمره إلى نصفين متساويين وتُستخرج منها البذور بملعقه.
  • يتم وضع البذور فى إناء يحتوى على كميه من المياه.
  • إن لم تنفصل البذور جيدا عن لحم الثمره يمكن نقعها بالماء لمده تتراوح فيما بين 12 إلى 24 ساعه حتى تنفصل.ويجب عدم وضعها بمكان حار او دافى لتجنب تخمرها.
  • يتم تنظيف البذور جيدا عن طريق وضعها بمصفاه تحت تيار ماء قوى.
  • يجب تجفيفها مباشرة بعد تنظيفها.حيث توضع بمكان جيد التهويه.فى درجة حراره تتراوح فيما بين 23 إلى 30 درجه مئويه.
  • لا يجب تجفيفها على ورق حتى لا يلتصق بها.
  • بعد تمام الجفاف يتم فركها باليد ثم تخزينها (سنتكلم عن التخزين بالتفصيل لاحقا).

استخلاص البذره بالطريقه الجافه

والأساس فى نجاح هذه الطريقه هو كيفية فرز وتنقية البذور من الشوائب والقشور ويحدث ذلك بإحدى طريقتين:

الفرز والتنقيه الرطبه:

  • تستخدم هذه الطريقه فى بذور مثل البصل
  • توضع البذور فى إناء ويسكب عليه كميه من الماء.
  • يتم تقليبها فى الماء عدة مرات حتى تطفو البذور الخفيفه والشوائب على السطح.
  • يتم انتشال الشوائب الطافيه عن طريق مصفاه صغيره.
  • يتم التخلص من المياه والبدء فى تجفيف البذور المترسبه فى قاع الإناء على الفور.

الفرز والتنقيه بطريقه جافه:

  • هو أكثر الطرق شيوعا.
  • بالنسبه للبذور كبيرة الحجم مثل الفاصوليا والبازلاء والفول.يتم تنقيتها باستبعاد البذور التالفه والغير منتظمة الشكل.
  • باقى الانواع  تستخدم طريقة “الدرس” لفرزها وتنقيتها.
  • توضع البذور على سطح مستوى نسبيا وتُضرب بالعصا او تُفرك باليد حتى تنفصل  عن القشره.
  • يتم نخلها بغربال على عدة مرات .وفى كل مره نستخدم غربال ذو فتحات أضيق من المره التى تسبقها.
  • يمكن استخدام تيار هواء منتظم او مروحه صغيره أو كومبريسور هواء للنفخ فى البذور. وذلك للتخلص من الشوائب.

تخزين البذور

يعد جمع البذور وتخزينها أمرًا اقتصاديًا وطريقة ممتازة لمواصلة تكاثر النباتات التي يصعب العثور عليها. يتطلب التخزين  درجات حرارة باردة ورطوبة منخفضة و ضوءاً خافتًا أو بدون إضاءة.

ما هي مدة بقاء البذور؟

تختلف المده من بذرة إلى أخرى ، لذا فإن المدة الزمنية المحددة للتخزين  ستختلف ، ومع ذلك ، إذا تم القيام بها بشكل صحيح ، فسيستمر معظمها لموسم واحد على الأقل.

يبدأ التخزين الناجح باختيار بذور جيده .سوف تضيع وقتك بتخزين بذره غير صالحة أو ذات جودة الرديئة. قم دائمًا بشراء النباتات الأساسية أو البذره من مشتل أو مورد موثوق. لا تقم بحفظ البذره من النباتات المهجنة لأنها أدنى من الأبوين وقد لا تحقق المطلوب.

تخزين البذور
ولأفضل نتيجه للتخزين يجب اتباع الخطوات التاليه:
  • لأطول فترة تخزين يجب مراعاة ظروف التخزين من حيث درجة الضوء والحراره وجفاف البذره.تاكد من أن البذره جافه تماما.
  • يجب التخزين فى بيئة باردة وجافة مع القليل من الضوء وبأقل اختلاف في درجات الحرارة .لأن الظروف الحارة والرطبة يمكن أن تؤثر سلبًا على جودة البذره.
  • يجب مراعاة خطر الحشرات . لذلك يجب حفظ البذره فى عبوات محكمة الغلق.
  • احتفظ بالبذره في وعاء مغلق مثل برطمان محكم الغلق. ضع كيسًا من القماش القطني بداخله كميه قليله من الحليب المجفف في قاع البرطمان. يمكنك أيضًا إضافة كيس من هلام السيليكا(يأتى مع الاحذيه الجديده) واستبداله كل ستة أشهر. وذلك لمقاومة الرطوبه المحتمله.
  • يجب تدوين النوع  وتاريخ التخزين على العبوه.
  • للتخزين طويل الامد يمكن وضع البذره فى اكياس محكمة الغلق فى الفريزر. حيث  يمكنها ان تتحمل درجات الحراره الجليديه. سوف يطيل ذلك من عمرها الافتراضى.
  • بعض البذور يمكن تخزينها من سنه إلى خمس سنوات مثل(البروكلي ، الجزر ، الكرفس ، الكراث ، البازلاء ، السبانخ , الفاصوليا , الشمندر, القرع , اللفت , البطيخ)
  • البذور طويلة العمر مثل (البنجر ، الملفوف(الكرنب) ، والخيار ، والفجل ، والباذنجان ، الطماطم , الخس , الفجل)
  • البذور التى يجب استخدامها فى أسرع وقت مثل( الذرة ، البصل ، البقدونس ، الفلفل ,الجزر الأبيض , الباميه , الذره الحلوه)
  • من الضرورى جداّ اتباع نظام لحفظ البذره وامساك سجل المخزون .حتى لا ينتهى بك الامر لشراء بذره موجوده لديك بالفعل.وحتى يتم استخدام البذره الأقدم اولا. ويتم تحويل البذره المنتهية الصلاحيه إلى سماد.
  • عند استخراج البذره التى تم حفظها مجمده. يجب تركها لمدة يومين فى درجة حرارة الغرفه. مع فتح العبوه وانتظار جفاف البذره تماما. لا تستخدم ابداً البذره وهى رطبه.

 

كيفية زراعة البذور

ليست عمليه سهله

تبدو للوهله الاولى ان عملية زراعة البذور فى غاية البساطه. فبمجرد إلقاء البذره فى التربه .يصبح كل ما علينا انتظار الشتلات أو النباتات مع الرى والعنايه أثناء الانتظار.

عذرا فتلك النظره قد تكون خاطئه او على الأقل تنقصها الدقه.فمجرد إلقاء البذره قد لا ينتج ما نرغب او قد ينتهى الامر بلاشىء تماما.

لذلك وجب معرفة الطريقه الصحيحه لزراعة البذره حتى تتحقق أكبر استفاده من عملية الزراعه سواء من حيث المحصول الناتج او الحفاظ على جودة الأصناف المزروعه.وبالتالى الاستمرار فى الحصول على الأنواع الجيده.

زراعة البذور
خطوات زراعة البذور
  • ابدأ بمعرفة التوقيت المناسب لزراعة البذره . قد يكون ذلك مُدوناً على العبوه فى حالة شراء البذره من الخارج.ولكن من الضرورى معرفة توقيت الزراعه لتلك التى استخلصتها بنفسك.
  • هناك بعض البذور الصلبه التى سوف تحتاج إلى الخدش او الشق او الصنفره حتى تكون قابله للإنبات.
  • اختيار الحاويات المناسبه لزراعة البذره. وفى الغالب تصلح الحاويات التى يصل عمقها إلى 2 إلى 3 بوصات لجميع الانواع . مع تواجد فتحات للتصريف أسفل الحاويه.وهناك صوانى جاهزه مخصصه يمكن استخدامها أيضاً.
  • التربه المستخدمه يجب ان تكون نظيفه.وينصح بالحصول على تربه جاهزه للزراعه.ويجب ترطيب التربه قبل وضعها فى الحاويه.والتأكد من انها مفتته وليست بها قوالب وكتل.والتربه فى الغالب لا تحتوى على العناصر الغذائيه .لذلك يجب تسميدها بالأسمده السائله بعد ظهور النبته بأسابيع قليله.
  • يجب التحقق من العمق المراد لزراعة البذره به.فبعض البذور تنثر فوق سطح التربه فحسب. والبعض الآخر يغرس داخل التربه .وكل نبات وله العمق المناسب له.
  • يجب تغطية الحاويه بغطاء من البلاستيك للحفاظ على الرطوبه المناسبه.ويرفع هذا الغطاء بمجرد ظهور اولى علامات اللون الأخضر.
اعتبارات هامه
  • عملية الرى يجب ان تكون بحرص.حيث لا يجب زيادة كمية الماء.فالهدف هو الحفاظ على الرطوبه فقط.ويجب ان تجف التربه قبل ان تبدأ فى الرى ثانيةً.لذلك فالتهويه لازمه ويفضل وضع مروحه امام الحاويات وتشغيلها على مرات متقطعه.وإن أمكن استخدام مؤقت تشغيل.
  • الضوء من العوامل الحاسمه .إذا لم تتعرض البذره للضوء فستنمو طويله وضعيفه.وإن تعرضت للضوء أكثر من اللازم سوف تكون مُجهَده. لذلك يجب تعريضها لضوء الشمس وتدويرها باستمرار حتى لا تميل ناحية الشمس.وإن كنت تستخدم مصابيح فيجب ضبطها على 15 ساعه فى اليوم وتسليطها على قمة الساق.وعندما تنمو الشتلات اطول يتم رفع الأضواء.
  • لا يجب نقل الشتلات مباشرة إلى الحديقه او المزرعه.هناك مرحله انتقاليه تتمثل فى وضعها فى مكان ظليل فى الخارج لمدة اسبوع على الأقل.ثم بعد ذلك يمكن زراعة الشتلات فى الحقل.

التعامل مع البذور بطريقه صحيحه يضمن أفضل النتائج.ويجب الأخذ فى الإعتبار اختلاف الأصناف عند زراعة البذور. وهناك عشرات الآلاف من الأنواع  التى يمكن زراعتها وتختلف اشكالها وانسجتها ودرجات صلابتها …الخ . ويمكنكم التعرف على أشكال وصور للبذور من هنا.

ويمكنكم أيضا مطالعة موضوع مشروع انتاج الشتلات على مدونة موقعنا حرث . لتطوير الاستفاده من مختلف عمليات الزراعه.

ودائما نهدف إلى ان تعم الفائده والخير لجميع عملاؤنا وقرّاءنا الكرام….دمتم بخير.

 

 

 

اترك رد