زراعة الزهور الصيفية ونصائح قبل الزراعة وطرق العناية بها
0
زراعة الزهور الصيفية

زراعة الزهور الصيفية

 

 

 

زراعة الزهور الصيفية من الموضوعات التي يبحث عنها الكثيرين، سنناقش في هذا المقال طريقة زراعة الزهور الصيفية.

توجد العديد من الزهور التي تتحمل حرارة الصيف أو النباتات التي تظهر أزهارها في الصيف وتتحمل حرارته إلى حد ما.

وتكون هذه النباتات في قمة الجمال وتكتمل أزهارها في شهر يوليه. وتتنوع زهور الصيف في أحجامها والمساحة التي تغطيها .

فمنها ما يصل طوله إلى  مترين أو أكثر ومنها ما يصل طوله إلى 30 سم أو أقل. بعضها يغطي مساحة 70 سم عرضاً والبعض الآخر يغطي 40 سم عرضاً فقط.

ولعل من اشهر انواع هذه الزهور :الزينيا، والقطيفة، ودوار الشمس، والأمارانثس، والكوكيا (كوشيا)، وعرف الديك، والكوزمس، وست الحسن، والأزاليا، ورجلة الزهور.

 

طرق زراعة الزهور الصيفية

 

بعد اختيار النوع المناسب للزهور ، يجب اتباع الخطوات التالية:

  • حفر حفرة في التربة بعمق يختلف حسب نوع النبات. في حالة زراعته من البذور ، يجب حفر حفرة لا يزيد عمقها عن 0.6 سم.
  • أخرج النبات من وعاءه البلاستيكي (في حالة زراعة الشتلات) عن طريق سقيه بالمياه الوفيرة أولاً لترطيب التربة وتسهيل إطلاقها ، ثم شدها برفق والتخلص من الكريات التي تم جمعها على الجذور.
  • تغذية التربة عن طريق تطبيق مغذيات بطيئة وشبيهة بالسماد ، حيث يوصى بوضع بضع ملاعق كبيرة من كل حفرة ثم مزجها برفق مع التربة.
  • ازرع النبات عن طريق وضع كل شتلة في حفرة من الحفر المعدة مسبقًا وملء الحفر بالتربة المحيطة دون تغطية ساق النبات.

زراعة الزهور الصيفية

ما قبل زراعة الزهور الصيفية

قبل البدء بعملية زراعة الزهور يجب أخذ النقاط التالية بعين الحسبان.

زراعة الزهور الصيفية  وحجم البذور

يجب اختيار أنواع بذور كبيرة ويمكن التعامل معها وإمساكها بسهولة مهما اختلفت طريقة زراعتها.

ولا ينصح باختيار أنواع البذور الشبيهة بالغبار لأنها قد تضيع ويصعب وضعها في حفرة الزراعة.

زراعة الزهور الصيفية ومتطلبات الزراعة الخاصة

قد تحتاج بعض أنواع البذور إلى متطلبات خاصة للزراعة.

فعلى الرغم من حاجة معظم أنواعها إلى مكان مظلم للنمو إلا أن البعض منها يحتاج إلى الضوء.

كما وتحتاج بعض البذور إلى النقع للتخلص من قشرتها الخارجية قبل الزراعة.

وقد تختلف كذلك المدة اللازمة لنمو البذور والتي عادةً ما تكون ما بين الأربعة إلى سبعة أيام.

حيث توجد بعض أنواع البذور التي تتطلب وقتاً أطول قد يصل إلى الأربعة أسابيع.

زراعة الزهور الصيفية  وسرعة نمو الشتلات

تختلف سرعة نمو الشتلات من نوع زهرة إلى أخرى.

إذ يجب أن تصل لوقت معين حتى يتمكن المزارع من نقلها إلى الأصيص أو الحديقة.

وعادةً ما تنمو الشتلات بسرعة أكبر في البيوت البلاستيكية والتي درجة حرارتها 80.

سرعة إزهار النبتة

تختلف كذلك سرعة إزهار النبتات من نوع إلى آخر، وعادةً ما يتم إرفاق مثل هذه المعلومات في علبة البذور.

مدى تحمل الزهرة للبرد

عند زراعة الزهور الصيفية تختلف أنواع النبتات حسب تحملها للبرد ولظروف طقس الشتاء.

إذ توجد أنواع يمكن نقلها إلى الحديقة في مقتبل فصل الربيع لمقدرتها على تحمل ظروف البرد الخفيفة.

بينما توجد أنواع أقل تحملاً للبرد ويجب نقلها بعد أن تدفأ التربة قليلاً.

كما وتوجد أنواع لا تتحمل البرد على الإطلاق ويجب زراعتها بعد مرور الطقس البارد وكل ظروفه.

 

يمكنكم قراءة المزيد من الموضوعات عن الأشجار والنباتات البرية في القسم المخصص في موقعنا.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: